الإثنين , مارس 1 2021
الرئيسية / ثقافة وفن / مشاهير / تفاصيل مثيرة عن "وحش" ترامب الجديد

تفاصيل مثيرة عن "وحش" ترامب الجديد

أمد/ واشنطن: سيعتمد الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترامب في تحركاته على سيارة جديدة تملك مواصفتها تجعلها أقرب إلى الدبابة. السيارة اللموزين التي أنتجتها شركة "جنرال موتورز" تعرف أيضا باسم "الوحش". ونشرت مجلة "أوتو ويك" أميركية المتخصصة في السيارات بعضا من التفاصيل عن السيارة التي ستظهر للمرة الأولى يوم تنصيب ترامب في الـ 20 من يناير الجاري. وتقول المجلة إن السيارة مضادة للرصاص والعبوات الناسفة المزروعة على الطريقة، كما أنها مضادة للأسلحة الكيماوية. و"الوحش" أيضا مجهزة بأسلحة تشمل مدافع لقنابل الغاز وبنادق، فضلا عن وحدات دم من فصلية الرئيس ترامب تحسبا لأي طارئ. ومن مزايا السيارة أن أبوابها ثقيلة لدرجة أنها لا تفتح سوى من الخارج، ويرجع السبب في ذلك إلى وجود دروع عسكرية داخل الأبواب. وتزيد هذه الدروع من وزن السيارة ليصبح وزنها 8 أطنان، ما يعني عمليا أن سرعته ستكون بطيئة. وزود المصممون السيارة بنظام كاميرات للمراقبة الليلية ونظام لتحديد المواقع، واتصالات عبر الأقمار الصناعية، حتى يبقى الرئيس على تواصل دائم مع مراكز القيادة. وكانت شركة "جنرال موتورز" خصصت 15 مليون دولار من أجل تجهيز السيارة، وأطلقت عليها اسم "ذا كاديلاك وان". وستحل سيارة ترامب مكان 12 سيارة استخدمها الرئيس المنتهية ولايته باراك أوباما، وستكون بنفس الألوان السوداء والفضية كما في السيارات السابقة لكنها مغطاة بطلاء لتمويه الميزات الجديدة.

شاهد أيضاً

عدسة الكاميرا ترصد ملكة انجلترا أثناء قيادتها سيارة جاجوار..صور

كتب - أيمن صبري: من المعروف عنها أنها من عشاق قيادة السيارات، وعلى مدار عمرها الممتد لـ(91 عامًا) امتلكت العشرات من السيارات مختلفة الأنواع والطرازات. وإلى اليوم ما تزال إليزابيث الثانية ملكة بريطانيا تمارس عشقها، فقد رصدت عدسات الكاميرات لحظات قيادتها لسيارتها الـ"جاجوار" في رحلة العودة من خدمة الكنيسة الملكية في ويندسور بارك. وكانت الملكة إليزابيث وفقًا لما ذكره موقع "ديلي ميل" الانجليزي تقود سيارتها رفقة حارسها الشخصي، ذلك بعد أيام قليلة من إعلان زوجها الأمير فيليب خبر تقاعده. ويصل شغف الملكة بالسيارات إلى معرفتها حتى بالمعلومات الميكانيكية وبيانات الحركة، وتعلمت ذلك منذ أن كانت تخدم ضمن صفوف الجيش البريطاني خلال الحرب العالمية الثانية. وبالرغم من سنها المتقدم، إلا أنها تحرص من وقت إلى آخر وفي مناسبات بعينها على ممارسة القيادة، وكان آخرها العام الماضي عندما تجولت رفقة حفيدتها في كيت بالمورال، وكذا إيصال دوقة كامبريدج إلى موعد غذاء مع الأمير وليام. يذكر أن الملكة إليزابيث هي الشخص الوحيد في المملكة المتحدة الذي يسمح له بالجلوس خلف عجلة قيادة السيارة وقيادتها دون الحصول على رخ..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *