الأربعاء , أكتوبر 28 2020
الرئيسية / أخبار / الرئاسة الفلسطينية ترفض ضم مستوطنة في القدس للسيادة الإسرائيلية

الرئاسة الفلسطينية ترفض ضم مستوطنة في القدس للسيادة الإسرائيلية

رام الله – (د ب أ):
رفضت الرئاسة الفلسطينية اليوم الخميس طرح مشرع قانون إسرائيلي لضم مستوطنة كبرى في شرق القدس إلى السيادة الإسرائيلية.
وقال الناطق باسم الرئاسة نبيل أبو ردينة، في بيان صحفي نشرته وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية (وفا) "إن أي قرار إسرائيلي بشأن ضم مستوطنة (معاليه أدوميم) نعتبره تصعيدا خطيرا ومرفوضا".
وأضاف أبو ردينة "هذه الخطوة ستنهي أي علاقة بأي مسيرة سلمية، خاصة إذا ما ترافق ذلك مع الحديث على نقل السفارة الأمريكية (لدى إسرائيل) إلى القدس، وهذا الإجراء سيؤدي إلى مرحلة جديدة، لا يمكن السيطرة عليها".
وحذر أبو ردينة من "أي إجراءات مخالفة لقرارات الشرعية الدولية، خاصة قرار مجلس الأمن الأخير الذي اعتبر أن الاستيطان غير شرعي في كافة الأراضي المحتلة عام 1967، بما فيها القدس الشرقية".
وختم الناطق باسم الرئاسة أنه "إذا تجاوزت إسرائيل هذا الخط الأحمر، فإن كل الخطوط الحمر ستصبح في مهب الريح"، مشددا على أنه "لا سلام، ولا استقرار دون إقامة دولة مستقلة على حدود 1967، وعاصمتها القدس الشرقية".
ومن المقرر أن تناقش اللجنة الوزارية الإسرائيلية لشؤون التشريع الأحد المقبل مشروع قانون ينص على فرض السيادة الإسرائيلية على (معاليه ادوميم) وهي من أكبر المستوطنات في القدس.

شاهد أيضاً

تركيا تدرج محمد دحلان على قائمة المطلوبين “الحمراء”

رابط فحص شيكات الشؤون الاجتماعية 2019 للأسر الفقيرة 12:24 - 04 ديسمبر 2019

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *