الخميس , أكتوبر 29 2020
الرئيسية / أخبار / بسام الصالحي يتفق على تشكيل مجلس وطني…
أكد الأمين العام لحزب الشعب الفلسطيني بسام الصالحي، أن الفصائل الفلسطينية اتفقت في العاصمة الروسية موسكو، على ضرورة تشكيل مجلس وطني موحد وجديد، يضم كافة الفصائل والبدء بمشاورات تشكيل حكومة وحدة وطنية. وأوضح الصالحي في تصريحات خاصة إلى "فلسطين اليوم" أن اللقاء مع المسؤولين الروس كان مهمًا وإيجابيًا من أجل تفعيل التحرك السياسي، ومناقشة آليات التغلب على حالة الانقسام الفلسطيني وتحقيق المصالحة. وأضاف الصالحي "نعول على دور فاعل لروسيا على الصعيد الدولي والإقليمي لمساندة أي مساعي لتشكيل حكومة وحدة وط..

بسام الصالحي يتفق على تشكيل مجلس وطني…

 العرب اليوم - بسام الصالحي يتفق على تشكيل مجلس وطني وجديد

أكد الأمين العام لحزب الشعب الفلسطيني بسام الصالحي، أن الفصائل الفلسطينية اتفقت في العاصمة الروسية موسكو، على ضرورة تشكيل مجلس وطني موحد وجديد، يضم كافة الفصائل والبدء بمشاورات تشكيل حكومة وحدة وطنية.

وأوضح الصالحي في تصريحات خاصة إلى "فلسطين اليوم" أن اللقاء مع المسؤولين الروس كان مهمًا وإيجابيًا من أجل تفعيل التحرك السياسي، ومناقشة آليات التغلب على حالة الانقسام الفلسطيني وتحقيق المصالحة. وأضاف الصالحي "نعول على دور فاعل لروسيا على الصعيد الدولي والإقليمي لمساندة أي مساعي لتشكيل حكومة وحدة وطنية، ولإنهاء الاحتلال وتنفيذ قرارات الأمم المتحدة التي تضمن حقوق الشعب الفلسطيني".

وكشف الصالحي أن اجتماعات موسكو، أكدت على ما تم الاتفاق عليه في لقاءات اللجنة التحضيرية للمجلس الوطني في العاصمة اللبنانية بيروت في مختلف القضايا، وفي مقدمتها تشكيل حكومة وحدة وطنية. وأشار الصالحي إلى أن اجتماعات موسكو أضافت فقط لمسات روسية، أكدت من خلالها موسكو حرصها القضية الفلسطينية وتوحيد الصف الفلسطيني وحقوق شعبنا". وبيّن الصالحي أن وزير خارجية روسيا "سيرغي لافروف" أكد على الموقف الروسي الدائم والثابت في دعم القضية الفلسطينية وحقوق شعبنا، استنادًا لقرارات الشرعية الدولية.

وأشار الصالحي إلى أن الوفد الفلسطيني خلال لقاءه مع وزير الخارجية الروسي، أكد على موقف سياسي موحد تجاه مختلف المسائل الراهنة، ومن ضمنها وحدة التمثيل الفلسطيني، مضيفًا أن الوفد عبر عن تطلعه لدور روسي فعال ومؤثر في دعم نضال وقضية الشعب الفلسطيني وحقوق الوطنية من أجل إنهاء الاحتلال الإسرائيلي وإقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس.

وذكر الصالحي أنهم استمعوا من وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف إلى نصائح بـ "وجوب إنهاء الانقسام الفلسطيني الداخلي، كي لا يبقى ورقة بيد الاحتلال وكل من لا يريد للفلسطينيين أن ينالوا حقوقهم". وأشار الصالحي إلى أنه لم يُحدد جدولًا زمنيُا لتشكيل الحكومة الوطنية ولم يتم التشاور بشأن إمكانية بدء عباس بمشاورات تشكيلها"، مبينًا أن المشاورات هدفها إزالة أية عقبات وتسمية الأشخاص للحكومة، وهذا الأمر يتطلب جهود الجميع لإنجاح هذه العملية".

وبيّن الصالحي أن الفصائل اتفقت على عقد لقاء قريب جدا مع الرئيس محمود عباس لاطلاعه على نتائج مباحثات بيروت وموسكو، مشيرًا إلى أن كافة القوى أجمعت على ضرورة أن يقوم الرئيس محمود عباس بالتشاور مع القوى والفصائل من أجل المباشرة في تشكيل حكومة وحدة، مشددًا على ضرورة البدء بتشكيل الحكومة في أسرع وقت ممكن، وإنهاء سنوات الانقسام.

وأعلن الصالحي أن الفصائل في موسكو أكدوا على الألية التي سيتم من خلالها تشكيل الحكومة، وهي أن تتم من خلال الرئيس محمود عباس، ومشاورته وهذا كان مكان إجماع حقيقة فيما أكدت حركة حماس على هذه الألية بدون تردد.

شاهد أيضاً

تركيا تدرج محمد دحلان على قائمة المطلوبين “الحمراء”

رابط فحص شيكات الشؤون الاجتماعية 2019 للأسر الفقيرة 12:24 - 04 ديسمبر 2019

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *