الجمعة , ديسمبر 4 2020

نوة غزاوية

تتعرض غزة العزة الى ٤ نوات سنويا نوة في الصيف ونوة في الشتاء ونوة ايام امتحانات التوجيهي ونوة رمضان بتنعمي قمارنا وبنعرفش حالنا على أي جدول ضرب احنا بيلخمونا، بيجبوها ٤ ساعات وبعدين ٣ ساعات ، بيجبوها وقت ما بدهم وبيقطعوها/بريحوها، بناء على التعبير الجديد، وقت ما بدهم بيلعبو فينا الشلولو في نوة الشتا هذه السنة الغبرة: ما بتعرف تغسل، واذا غسلت ما بتلحق الغسالة تعصر ما بتعرف تعجن، واذا عجنت ما بتلحق تخبز، يا بتبوظ العجنة يا بيطلع الخبز عويص اما حمام الفجر، فهو محرم، وعشان هيك العروس اللي سألتها زوجة الشيخ ليش ما صَلت الفجر يوم صباحيتها، عروس بتستحيش؟! اما اللدات والبطاريات والشاحنات والجوالات فتشكي حالها الى الله، زهقت حط وقيم واحنا بنبلش هوبرة وفسفسة وسب ولعن وهاشتاجات #بدنا_كهربا بدنا كهربا، بصير فش شغلة ولا عملة الا #بدنا_كهرب، بننسى ترامب والقدس والشهداء والاسرى والمعبر كمان ويبدأ النباح المعهود ، من يتحمل المسؤولية لن تجد حدا يتحمل المسؤولية، حتى شركة الكهربا وصحابها وشيوخها بينصحونا ما نسب عليهم لان السب حرام بتطلع مظاهرات ، شوية شباب معمي قمارهم وزهقانيبن وفش في جيبة الواحد منهم قرش، لا اصفر ولا ابيض، بدهم ضو ، بدهم كهربا ، بدهم يتفرجوا على ريال مدريد وبرشلونة، بدهم يشوفوا اراب ايدول ويلحنو عل احلام، بدهم يفضفضوا شوية عن ارواحهم المتعبة بيطلعك عادل المشوخي وبيطربنا بموال جديد وسكتش مهضوم وتنقسم الامة بين مؤيد ومعارض #أكرم_الصوراني بكيف ….وصديقنا اللي قاعد في مصر بهيص، وهاتك بوستات، فرصة ولاحت!!! تخرج مظاهرات اخرى من صحاب الكهربا، بيهتفو ارحل ارحل يا عباس ….عليك من الله ما تستحق يا حمدالله….ضريبة البلو …..خنقتونا….انتم سبب الحصار …..الخط ١٦١ ممنوع تمديده بامر من عباس…اللي مش عاجبه يرحل الى الضفة او الى مصر…. وشيوخ الجامع ولا معاهم خبر ولا درية واذا حكوا ليقولو لنا نور الله كفاية، والكهرب ما كانتش لا ايام الرسول ولا الصحابة والتابعين تشتغل التبليغات….احضر حالا……التاريخ حالا……الزمان حالا……ينشر الفيسبوكيون صور التبليغات كشهادة حية ووثيقة للاجيال القادمة تثبت بطولتهم، قد يحصلوا يوما على ترقية او درجة وظيفية مقابل هذه الشهادة العظيمة فحأة وبعد ان تبلغ الارواح الحلقوم ، واذا بلغت التراق وقيل من راق، تبزغ سماء المُخَلص….المنقذ…. شكرا قطر …. شكرا تركيا…شكرا…..مش عارف مين وفجأة وقبل ان تصل القروش بيصير في وقود في المحطة وبتغير جدول الكهربا ويختلف الجدول من منطقة الى اخرى في اليوم المتمم وبعدين بتيجي الكهربا زي زمان….نشعر أننا انتصرنا ، حققنا اهدافنا، زي قصة رب البيت اللي كانت عيلته تشتكي له ضيق البيت، عارفين كيف سوى فيهم؟! ابو خالد وابو محمد بتكفلو الشباب بعد الخير ما هل من بلاد شكرا!!! وفي ظل النشوة التي نحياها نبدأ في شكر الابطال الجدد، شباب السلمية، الحمدلله زاد عدد قادتنا شوية، ويبدأ الشباب سرد قصة كفاحهم على الجيل الجديد ليتعلموا من خبراتهم الطويلة!! ويخرج ناقد فذ يشكر قائد اصلاحي، يسكن في اقصى الجنوب، لدوره المميز في منع مزيد من استغلال اصحاب الكهربا للشعب ويشكر مقاتل سابق زملاءه الذين حموا الشعب من تغول شركة الظلام ويشكر الفيسبوكيون مارك على كرمه وفيسه الذي وفر لنا فرصة لكي نتنفس ونتنهد وكل نوة وانتم بخير!!!

شاهد أيضاً

تركيا تدرج محمد دحلان على قائمة المطلوبين “الحمراء”

رابط فحص شيكات الشؤون الاجتماعية 2019 للأسر الفقيرة 12:24 - 04 ديسمبر 2019

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *