الجمعة , أكتوبر 23 2020
الرئيسية / أخبار / الجامعة العربية تطالب بالتصدي لإعلان إسرائيل عن بناء وحدات استيطانية جديدة بالقدس

الجامعة العربية تطالب بالتصدي لإعلان إسرائيل عن بناء وحدات استيطانية جديدة بالقدس

القاهرة – (أ ش أ)
طالبت جامعة الدول العربية مجلس الأمن بتحمل مسئولياته والتصدي لإعلان سلطات الاحتلال الإسرائيلية المصادقة على بناء (566) وحدة استيطانية جديدة بالقدس في نطاق توسيع مخططاتها الاستيطانية والتهويدية للمدينة المقدسة المحتلة.

وذكر بيان صادر عن قطاع فلسطين بجامعة الدول العربية اليوم الثلاثاء، إن هذه الخطوة الاستيطانية الجديدة، تأتي مباشرة إثر تولي الرئيس دونالد ترامب رئاسة الولايات المتحدة الأمريكية، وفي ظل الوعود الأمريكية بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس.

واعتبرت أن هذا النشاط الاستيطاني الجديد يأتي رداً على قرار مجلس الأمن الأخير (2334) الذي يقضي بوقف الاستيطان نهائياً في الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1967 بما فيها القدس الشرقية وعدم شرعية انشاء إسرائيل للمستوطنات التي تنتهك الميثاق وقواعد القانون الدولي وأصبحت تهدد بصورة مباشرة وخطيرة حل الدولتين، كما أكدت ذلك وثيقة مؤتمر باريس الذي عقد بمنتصف الشهر الجاري.

ووصفت هذا الاجراء الاسرائيلي بأنه يشكل تماديا في سياسة الاستيطان ومخططاته وتحدٍ صارخ لإرادة المجتمع الدولي وانتهاك متواصل وجسيم للقانون والشرعية الدولية، الأمر الذي يحتم على المجتمع الدولي وخاصة مجلس الأمن صاحب الولاية والقرار الصادر بشأن وقف الاستيطان تحمل مسئولياته بصورة عاجلة وفعالة لإنفاذ قراراته وعلى وجه خاص القرار الأخير لمجلس الأمن (2334).

ولفتت إلى أن الاعلان الاسرائيلي الأخير بشأن بناء وحدات استيطانية جديدة بقدر ما هو انتهاك جسيم للقانون الدولي وتعدٍّ صارخ على حقوق الشعب الفلسطيني في تراب وطنه وعاصمته الأبدية مدينة القدس المحتلة، فإنه استهتار اسرائيلي جديد بإرادة هذا المجتمع الدولي وتحدياً صارخاً لها.

واعتبرت أن هذا التحدي الإسرائيلي لا تهدد تداعياته، فقط حل الدولتين المعبر عن الخيار الدولي الوحيد، وإنما على السلم والأمن وجدية المجتمع الدولي وفعالية قراراته وقدرته على انفاذها.

شاهد أيضاً

تركيا تدرج محمد دحلان على قائمة المطلوبين “الحمراء”

رابط فحص شيكات الشؤون الاجتماعية 2019 للأسر الفقيرة 12:24 - 04 ديسمبر 2019

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *