الجمعة , ديسمبر 4 2020
الرئيسية / منوعات / ديكور / ارتفاع توجه النساء في إنشاء مكان منعزل…
يشهد مجال التصاميم الديكورية، مؤخرًا زيادة توجه النساء في القيام بتصاميم غرف خارجية في حدائق المنازل، حيث توفر لهم مكانًا منعزلا بعيدًا عن فوضى العائلة ومطالبها، فقد بدء تزايد أعداد النساء التي بدأت في تخصيص مساحات خاصة بهم في الأجزاء السفلى من حدائق المنازل، من خلال استخدام كهوف أو غرف أو ما يسمى بالـ"she shed" في حدائق منازلهم. وكانت البداية عندما بدأ الرجال بتحويل أجزاء من الحديقة الخاصة بالمنازل كأجزاء شخصية له ليتمكنوا من القيام بممارسة هوايتهم الخاصة مثل طاولات البلياردو، والألعاب الإلكترو..

ارتفاع توجه النساء في إنشاء مكان منعزل…

 العرب اليوم - ارتفاع توجه النساء في إنشاء مكان منعزل لهم في حديقة المنزل

يشهد مجال التصاميم الديكورية، مؤخرًا زيادة توجه النساء في القيام بتصاميم غرف خارجية في حدائق المنازل، حيث توفر لهم مكانًا منعزلا بعيدًا عن فوضى العائلة ومطالبها، فقد بدء تزايد أعداد النساء التي بدأت في تخصيص مساحات خاصة بهم في الأجزاء السفلى من حدائق المنازل، من خلال استخدام كهوف أو غرف أو ما يسمى بالـ"she shed" في حدائق منازلهم.
وكانت البداية عندما بدأ الرجال بتحويل أجزاء من الحديقة الخاصة بالمنازل كأجزاء شخصية له ليتمكنوا من القيام بممارسة هوايتهم الخاصة مثل طاولات البلياردو، والألعاب الإلكترونية، وحتى الحانات الخاصة بهم.

ولكن الآن بدأت النساء الدخول أكثر إلى هذا التوجه من خلال خلق الأماكن الخاصة بهم وإنشاء زوايا وغرف خاصة بهم هادئة بعيدًا عن متطلبات الحياة الأسرية، والأطفال وذلك من خلال نماذج رائعة وعصرية، ويقوم أصحاب الغرف والزويا الخاصة بعرضها على موقع "إنستغرام" تحت هاشتاج "#womancave" و "#sheshed حيث تتميز بتصاميم ديكور أنيقة.

وتقول جانيت موراي، واحدة من العديد من النساء اللواتي حولن أجزاء من حدائقهن إلي مكان أنيق للعمل، وملاذا لإيجاد الراحة والهدوء: "أقوم دائما بالتسلل إلى هناك مع بعض الكتب للحصول على الراحة، فقط للحصول على القليل من السلام".

وأضافت: "العمل في المنزل أمر رائع، ولكن أن تكون أمًا، فإنه من الصعب التركيز للتنفيذ العمل وسط الأسرة حيث يتم مقاطعتك كل خمس دقائق"، وتابعت "ولكن وجود غرفة خاصة بي في نهاية حديقتي تقدم لي الراحة والهدوء للقيام بأعمالي والتي تعتبر كملجأ لي بعيدا عن الحياة العائلية".

وأضافت موراي "يمكن تزيين هذه الغرف الخاصة كيفما تريدين، حيث يمكنك دائما تغير وتطوير الديكور الخاص بها باستمرار، انه تشبه جزء من الجنة في الحديقة الخلفية الخاصة بك، بينما كانت كلير مانسيل من "غرب ساسكس" متحمس للغاية بأنشاء عرفتها الخاصة في حديقة المنزل، حيث ترى أن هذه الإمكان تسمح لها بمتابعة هواياتها في سلام.

وتقول مانسيل: "أقوم في كهفي الخاص بعيدا عن المنزل بأعمال الخياطة وعيرها من هواياتى، فالأطفال وممارسة الهويات لا يجتمعان في مكان واحد"، وكذلك قامت المدونة الأميركية، دانييل دريسكول بإنشاء كهفها الخاص في حديقة المنزل حيث يتمتع التصميم بالجمال والأناقة.

ويمكن تزيين هذه الغرف بالعديد من الأعشاب الإضافية، والأخشاب الطافية، والوسائد لإضفاء جوي خريفي أكثر، ولاحظ أيضا تجار التجزئة الاهتمام المتزايد من الزبائن من النساء في الأعوام القليلة الماضية بمستلزمات الكهوف من كراسي ووسائد وغيرها.

وقال المتحدث باسم شركة "Garden Affairs" الخاصة بمستلزمات المباني والحدائق: "لقد رأينا بالتأكيد زيادة في السنوات الخمس الماضية أعداد النساء التي اشترت غرف الحدائق، كما نسميها، لممارسة هواياتهم مثل الفن، والكتابة، والفخار والحرف الأخرى، وكذلك لاستخدامها لغرف الموسيقى.

وأضاف "يستخدمها البعض للعمل مثل تقديم المشورة، والعلاجات البديلة، والأعمال التجارية والمفروشات، وتصفيف الشعر، ومجموعة كاملة من الأعمال الأخرى. كما يمكن أيضا ببساطة استخدامها للاسترخاء"، فيما قال المتحدث باسم شركة "جون لويس": "هناك إقبال متزايد على المباني الخارجية مثل غرف الحدائق بين عملائنا فهي مثالية لخلق ذلك الجزء الصغير للحصول على الراحة".

شاهد أيضاً

مجموعة المعجل السعودية تخفض عمالتها لضمان استمراريتها

أعلنت مجموعة محمد المعجل للمقاولات السعودية، اليوم الأحد، عن تخفيض عمالتها وذلك إما بالسماح لهم بالحصول على إجازات طويلة غير مدفوعة لفترة غير محددة أو إعلان المناصب التي يشغلونها على أنها مناصب فائضة عن الحاجة. وقالت الشركة المتعثرة في بيان لها على موقع "تداول" إنها خاطبت وزارة العمل بذلك، موضحة أنه سيتعين على الموظفين الآخرين بمن فيهم إدارة الشركة الحصول على إجازة غير مدفوعة في حال دعت الحاجة لذلك. وأكدت أنها لم يكن أمامها سوى اللجوء إلى هذه الخطوة ضمانا لاستمراريتها وخفض الخسائر قدر المستطاع ع..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *