الخميس , أكتوبر 22 2020
الرئيسية / أخبار / استمرار الاشتباكات في ريف حماة والطائرات الحربية…
قصفت الطائرات الحربية مناطق في الريف الشرقي لدير الزور، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية، واستمرت الاشتباكات بين القوات الحكومية والمسلحين الموالين لها من طرف، وتنظيم "داعش" من طرف آخر، في حيي العمال والموظفين ومناطق في أطراف مدينة دير الزور، وسط استهدافات متبادلة بين الجانبين. واستهدفت القوات الحكومية مناطق في بلدة طيبة الإمام في ريف حماة الشمالي، ولم ترد معلومات عن إصابات. ودارت اشتباكات بين قوات سورية الديمقراطية وتنظيم "داعش"، قرب منطقة أبوخشب قرب الشدادي في الريف الجنوبي للحسكة، وترافقت الا..

استمرار الاشتباكات في ريف حماة والطائرات الحربية…

 العرب اليوم - استمرار الاشتباكات في ريف حماة والطائرات الحربية تقصف مناطق في دير الزور

قصفت الطائرات الحربية مناطق في الريف الشرقي لدير الزور، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية، واستمرت الاشتباكات بين القوات الحكومية والمسلحين الموالين لها من طرف، وتنظيم "داعش" من طرف آخر، في حيي العمال والموظفين ومناطق في أطراف مدينة دير الزور، وسط استهدافات متبادلة بين الجانبين. واستهدفت القوات الحكومية مناطق في بلدة طيبة الإمام في ريف حماة الشمالي، ولم ترد معلومات عن إصابات.

ودارت اشتباكات بين قوات سورية الديمقراطية وتنظيم "داعش"، قرب منطقة أبوخشب قرب الشدادي في الريف الجنوبي للحسكة، وترافقت الاشتباكات مع قصف متبادل بين الطرفين، خلفت خسائر بشرية في صفوف الطرفين. واستهدفت القوات الحكومية بالرشاشات الثقيلة مناطق في بلدة اليادودة في ريف درعا الشمالي الغربي، دون ورود معلومات عن إصابات.

وجددت الفصائل الإسلامية والمقاتلة قصفها لمناطق سيطرة جيش خالد بن الوليد المبايع لتنظيم "داعش"، في الريف الغربي لدرعا، دون ورود معلومات عن إصابات، وانفجرت عبوة ناسفة بين بلدتي الغارية الغربية والغارية الشرقية، بمقاتلين من فصيل إسلامي، ما أسفر عن سقوط جرحى.

ونفذت طائرات التحالف الدولي ضربات استهدفت أماكن في ريف مدينة الطبقة، في ريف الرقة الغربين، ما أسفر عن أضرار مادية، دون معلومات عن خسائر بشرية. ودارت اشتباكات في منطقة المقروصة في ريف القنيطرة الشمالي بين القوات الحكومية والمسلحين الموالين لها من جهة، والفصائل الإسلامية والمقاتلة من جهة أخرى، وسط استهدافات متبادلة بين الجانبين، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية.

وقُتل شخص وسقط عدد من الجرحى، جراء قصف للقوات الحكومية على مناطق في عين الفيجة في وادي بردى، واستمرت الاشتباكات بين القوات الحكومية والمسلحين الموالين لها من جهة، والفصائل الإسلامية من جهة أخرى في غوطة دمشق الشرقية، بالتزامن مع قصف واستهدافات متبادلة. وتعرضت أماكن في منطقة الرهجان في ريف حماة الشرقي، لقصف من القوات الحكومية، دون معلومات عن إصابات.

وتجدد الاقتتال بين الفصائل العاملة في ريف إدلب، حيث تدور اشتباكات بين جبهة فتح الشام وحركة أحرار الشام الإسلامية في منطقة إحسم في جبل الزاوية في القطاع الجنوبي من ريف إدلب، في محاولة لفتح الشام اقتحام القرية، وسمعت أصوات إطلاق نار في محيط مدينة إدلب بالقرب من سجنها المركزي، قالت مصادر إنها ناجمة عن اشتباكات بين الطرفين في محيط السجن.

شاهد أيضاً

تركيا تدرج محمد دحلان على قائمة المطلوبين “الحمراء”

رابط فحص شيكات الشؤون الاجتماعية 2019 للأسر الفقيرة 12:24 - 04 ديسمبر 2019

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *